منوعات

5 طرق لجعل العلاقة الحميمة أفضل مع الواقي الذكري

z

استخدام الواقي الذكري في العلاقة الحميمة يعد أمرًا مزعجًا لعدد كبير من الأزواج، ولكن الواقي الذكري هو أفضل الحلول إذا كنتِ ترغبين في تأجيل الحمل واستخدام وسيلة مضمونة مع الوسائل الأخرى.

إليكِ 5 طرق تعطي العلاقة الحميمة شعورًا أفضل مع استخدام الواقي الذكري:

1- استخدمي المزلق الحميمي:

عند ملامسة الواقي الذكري للجلد دون وجود إفرازات كافية يكون الشعور مؤلمًا بالطبع، فتفتقدين عندها لذة الشعور بالعلاقة أنتِ وزوجك، لذا عليكِ باستخدام مزلق حميمي مناسب في أثناء العلاقة، وهذا من أهم الأسباب التي تؤدي لنجاح العلاقة الحميمة بين الطرفين.

2- اختاري الأوضاع المناسبة:

هناك أوضاع حميمة تسمح للرجل الوصول للـG-spot عند المرأة، مثل وضع Doggy، ووضع الفارسة، والوضع التقليدي، هذه الأوضاع تكون مناسبة جدًا، إذا كان الزوج يستخدم  الواقي الذكري، حتى يساعدك على الوصول للنشوة، ويساعد نفسه أيضًا على الشعور بالعلاقة الحميمة بشكل أكبر، فالإحساس عند الرجل يقل عند استخدام الواقي الذكري

كما يمكنك شد عضلات المهبل لتضييقه في أثناء العلاقة، فهذا يعطي شعورًا أفضل لكِ ولزوجك.

3- اختاري الواقي الذكري بعناية:

هناك أنواع كثيرة من الواقي الذكري الموجودة بالأسواق، فمنها السميك والرفيع، ومنها ما يعطي شعورًا مختلفًا عند لمسه للمهبل كل مرة، جربي مع زوجك في كل مرة نوعًا مختلفًا وأخبريه بما يشعرك بالأفضل منها.

4- ضعيه بالقرب منكِ:

عندما يكون الزوجان في مرحلة المداعبة وما قبل الإيلاج، فإن آخر شيء يريده الطرفان أن يكون الواقي الذكري في مكان بعيد عنهما، فهذه أكثر عيوب استخدام الواقي الذكري في العلاقة الحميمة، وللتغلب على ذلك احتفظي بالواقي الذكري بالقرب منكما دائمًا قبل العلاقة الحميمة، أو قبل الوصول لمرحلة متقدمة من المداعبة.

5- ارتداء الواقي الذكري بطريقة صحيحة:

كثير من الرجال يرتكبون الأخطاء عند ارتداء الواقي الذكري، فيجب قبل ارتدائه أن يكون العضو الذكري منتصبًا بشكل كامل، حتى يسهل عملية دخوله، كما يجب أن يكون مشدودًا بشكل جيد إلى آخره، حتى لا ينفصل عن العضو الذكري في أثناء العلاقة الحميمة.